الوطنية الخميس 08 يونيو 2017 02:44 صباحًا

حاسي سيتي:م.ع.م

أعلن اليوم في ندوة صحفية نظمها معهد ماكس بلانك لأنثروبولوجيا التطور بجامعة Leipzig الألمانية بالتعاون مع مؤسسة Collège de France للبحث العلمي و التعليم العالي، عن إكتشاف أقدم حفرية بشرية لإنسان Homo Sapiens أو الإنسان العاقل في منطقة جبل إيغود بنواحي مدينة اليوسفية، الأحفورة التي تم العثور عليها تم تأريخها لما بين 315 ألف و 300 ألف سنة، و هو ما يعاكس الطرح المتفق عليه منذ عدة سنوات، حول كون أقدم إنسان هومو سابيينس، يعود.تاريخه لحوالي 195 ألف سنة، و تم اكتشافه في منطقة شرق إفريقيا (إثيوبيا)، مما يعني أن المغرب اليوم يشكل المهد الجديد للبشرية.
الإكتشاف تم بواسطة فريق بحث و تنقيب دولي برئاسة عالم الباليوأنثروبولوجيا الفرنسي Jean-Jacques Hublin، و منطقة البحث هي عبارة عن كهف قديم تم هدمه في إطار التنقيب المنجمي عن المعادن منذ ستينات القرن الماضي، و أولى الأحافير البشرية التي عثر عليها هناك تعود لعام 1962، لكن المنطقة لم تحظى بالإهتمام العلمي المطلوب حتى السنوات الاخيرة، حيث أعيد نبشها من جديد في إطار مشروع مولته جامعة Leipzig الألمانية، بالتعاون مع المعهد الوطني لعلوم الأركيولوجيا برئاسة البروفيسور عبد الواحد بناصر، و الحفريات المكتشفة هي عبارة عن بقايا هياكل عظمية لخمسة أشخاص من بينهم طفل بعمر 6 أو 7 سنوات، بالإضافة لأدوات حجرية من Silex تعود للعصر الحجري المتوسط.

   





تعليق واحد على “المغرب هو المهد الجديد للبشرية بعد اكتشاف به اقدم حفر بشرية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.