المحلية الإثنين 19 نوفمبر 2018 02:16 مساءً

حاسي سيتي. كم.نت

لفظ بائع سجائر أقدم أول أمس السبت على إضرام النار في جسده بشارع مولاي إسماعيل بوجدة، انفاسه الاخيرة صبيحة يومه الإثنين داخل المستشفى متأثرا بالحروق التي اصيب بها بعد أن صب على جسده كمية كبيرة من البنزين قبل اضرام النار .

وكان بائع السجائر بالتقسيط، المسمى قيد حياته (ب. ادريس) ،قد أصيب بجروح من الدرجة الثالثة، بعد إقدامه على حرق نفسه بالبنزين ، نتيجة إحساسه بـ”الحكرة” كما قالت عائلته في تصريحات صحفية.





أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.