المحلية الإثنين 04 فبراير 2019 11:27 مساءً

          حاسي سيتي.كم.نت 

شوقي بنعيسى

بمبادرة جمعية السلام لهدارة، للتنمية البشرية والأعمال الإجتماعية ورعاية الأيتام والمعاقين ، وبحضور مجموعة من الفاعلين الجمعويين ،من بينهم جمعية بوعنقوذ الخيرية والمحافظة على البيئة والأعمال الإجتماعية ، وجمعية السلام بفراكفورت . تم تنظيم لقاء تواصلي مفتوح الأول من نوعه بمدينة كروس كراو الألمانية يوم الأحد 03 فبراير 2019 بمسجد الأنصار إنطلاقا من الساعة الواحدة ظهرا إلى حدود الساعة الخامسة والنصف مساء بعد صلاة المغرب لقد حضر هذا اللقاء عدد كبير من الإخوة وأبناء الجماعة من مختلف المدن ألمانيا وكذلك بعض الضيوف وممثلي الجمعيات . كما تميز هذا اللقاء بإنجاز برنامج شمل حصتين:
حصة خطابية وحصة همت مجموعة من المداخلات المفتوحة. الحصة الخطابية: بعد افتتاح اللقاء من طرف السيد رئيس الجمعية، الذي رحب وشكر جميع الحاضرين بالحضور مع تحمل عناء السفر، بعد هذا أعطى الكلمة لكل من السادة على التوالي : نائب الرئيس السيد محمد الوضاف لجمعية السلام لهدارة ،ثم السيد ميمون المدغري ممثل جمعية بوعنقوذ برفقة رئسائها السيد عبدالسلام المدغري بألمانيا وبحضور واليسد رضوان بوعيسى الرئيس الثاني لجمعية بوعنقوذ الخيرية والمحافظة على البيئة والأعمال الإجتماعية برفقت بعض اعضائها من بينهم أمير المال السيد الراضي المدغري . وبعدها السيد عبدالسلام اكرحيو نائب الرئيس لجمعية السلام بفراكفورت. بعد الإنتهاء من الحصة الخطابية والتدخلات من طرف جميع الحاضرين ، تم تنظيم فترة استراحة لصلاة العصر ، وبعدها إستئناف اللقاء ثم تناول الغذاء الذي أعده لنا الشاب الطالب السيد اكعوش ياسين ،وكما تم هاته الحصة من المداخلات: حول ، تقوية جسور والعمل المشترك مستقبلا بين جمعية السلام لهدارة للتنمية البشرية والأعمال الإجتماعية ورعاية الأيتام والمعاقين وجمعية بوعنقوذ الخيرية والمحافظة على البيئة والأعمال الإجتماعية ، والتواصل وتجاوبا مع هذا الموضوع كمدخل لإطلاق وإثارة النقاش والاقتراحات مما حفز عدد كبير من المشاركين في أخذ الكلمة للإدلاء بالرأي. ومن خلال النقاش أعرب المتدخلون عن شكرهم وامتنانهم للمنظمين الذين قاموا بهذه البادرة الطيبة وخصوصا في هذا المشروع الرباني دار لحفظ القرآن الكريم والعلوم الشرعية التي تسهر عليها جمعية السلام لهدارة بدوار أولاد محمد لهدارة العليا كبدانة التابعة لفرعية قرية أركمان إقيلم الناظور، وكما عرفت الجمعية منذ تأسيسها عدة إنجازات طبية وقدمت خدمات كثيرة ذات النفع للساكنة. 
كما تخلل اللقاء عرض للخطط المستقبلية ولقصص عدد من المشاريع التنموية المشتركة. بين جمعية السلام لهدارة وجمعية بوعنقوذ، وفي الختام تم العناق والفرح والتسامح بين الإخوة الحاضرين ، وكما أكد الحاضرون على ضرورة وحدة الصف والتنسيق بين كافة الجمعيات كبدانة، وخاصة جمعية السلام لهدارة وجمعية بوعنقوذ وغيرها، ولما لا مع جميع جمعيات المجتمع المدني مغاربة العالم في الداخل والخارج.





6 تعليقات على “تقرير حول اللقاء التواصلي المفتوح الأول من نوعه لجمعية السلام لهدارة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.