المحلية السبت 09 فبراير 2019 04:15 مساءً

          حاسي سيتي.كم/نت

يتساءل الرأي العام والمجتمع المدني بحاسي بركان عن مصير شبكة الجمعيات بحاسي بركان التي انشأت يوم الاحد 29 ماي 2016 بعد خريطته خلال اللقاء التواصلي المنظم من طرف النسيج المحلي في غضون شهور قبل عقد جمع عام تأسيسي وانتخاب اعضاء المكتب المسير للشبكة:
الرئيس: عبدالعزيزالوالي
نائبه: حمادفكروني
الكاتب العام: كمال عميروش
نائبه: رشيد صبري
امين المال: حدوش الحدوشي
نائبه: محند العبدلاتي
المستشارين:جمعة عراس امحند العابدي مصطفى دالي.

بعد لقاء مع المستشار مصطفى دالي حول مصير شبكة المجتمع المدني بحاسي بركان.

أول ما قاله بحرق: ” شبكة المجتمع المدني ولدت ميتة، أين الحماس الذي كان يراودهم في تأسيس الشبكة، لم ارى أي حركية داخل الشبكة. في حوار لي مع الرئيس أخبرني بمجهوده الفردي المبذول في جمع وثائق تأسيس هذه الشبكة وتقديمها للجهات المعنية، وبعد مدة نتفاجأ بعدم وجود أي وثيقة تثبت تقديم ملف الشبكة”.

وقد اضاف متسائلا بنفس الحرقة اين هي تلك الدينامية والحماس قبل تأسيس الشبكة؟

مضيفا غياب حوار تواصلي بين جمعيات المجتمع المدني والساكنة.

وقد اختتم السيد مصطفى دالي رغم المجهودات المبدولة من طرف أعضاء الجمعيات النشيطة بحاسي بركان المعروفة للجميع، الا انها لا تتلقى الدعم المعنوي والمادي.

ويوصي الى جميع أعضاء الجمعيات بالعمل يدا في يد لصالح العام.

كما يطلب الساكنة بتشجيع الجمعيات.

 





أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.